وتم إبلاغ شرطة ويسكونسن بأن الفتاة (14 عاما) مشاركة في استخدام ميزة البث المباشر في موقع فيسبوك لتصوير أفعال جنسية مع فتى آخر وفتاة في الخامسة عشرة من عمرهما.

وقال موقع “سي بي إس 58” إن المراهقين بثوا الفيديو بشكل مباشر إلى طلاب في مدرسة باراك أوباما في مقاطعة ميلووكي بعد أن هربوا من إحدى الحصص الدراسية.

وقد أصدرت الشرطة مذكرة بحث وسلمتها لفيسبوك وطالبت الموقع بكل المعلومات المتعقلة بالفتاة المشتبه بها بما في ذلك صورها على موقع التواصل وتعليقاتها وفيديوهاتها ومعلومات الاتصال.

وصنفت مذكرة الشرطة الفتاتين المشتبه بهما على أنهما متهمتان “بنشر محتويات مؤذية للأطفال”. في حين أن الفتى المشترك بالعملية لم يتعرض لأي اتهام.

ولم يعلق موقع فيسبوك على القضية بعد، وكان الموقع قد أطلق منذ أكثر من شهر ميزة البث المباشر لجميع مشتركي الشبكة الاجتماعية الذين يتجاوز عددهم مليار و700 ميلون مستخدم.