فبحسب دراسة أجرتها كلية طب الأرجل في بريطانيا، ونشرت نتائجها صحيقة دايلي ميل المحلية، فإن التمارين على هذا النحو تتسبب في إصابات تستغرق نحو 26 يوما في السنة.

وتجاهل آلام الأٌقدام والساقين يعني أن 13 في المائة من المتدربين سيتركون هذه الرياضة أو الجري بسبب سوء حالة إصابتهم.

لكن تجاهل الكثيرين لهذا الأمر أيضا، يعرضهم لخطر تلف الأعصاب أو مشاكل الركبة وإجهاد العضلات، بحسب الخبراء.

وأوضحت الدراسة أن ثلثي المتدربين أعترفوا بأنهم لا يعيروا اهتماما لتغيير أحذيتهم الرياضية إلا إذا تمزقت فقط.

واعترف 43 في المائة من المستطلع آراءهم أنهم مارسوا التمارين، مرتدين أحذية غير مريحة، رغم الألم.